قيادة الإصلاح تلتقي ولي عهد أبو ظبي والأخير يجدد دعم بلاده لجهود استعادة الدولة

قيادة الإصلاح تلتقي ولي عهد أبو ظبي والأخير يجدد دعم بلاده لجهود استعادة الدولة

بحث رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح الاستاذ / محمد بن عبدالله اليدومي/ و الاستاذ عبدالوهاب الآنسي الأمين العام للحزب، بحثا مع ولي عهد أبو ظبي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية.

وفي اللقاء ناقش الطرفان عدداً من القضايا الخاصة بالشأن اليمني والجهود التي يبذلها التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية وسبل استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب، وتعزيز وتلاحم الشرعية والتحالف الداعم لها.

وأكدت قيادة الإصلاح في اللقاء على موقف الحزب الثابت تجاه دعم التحالف العربي في اليمن وجهوده التي يبذلها في سبيل استعادة الدولة ووأد المخطط الإيراني في المنطقة.

وأشادت قيادة الإصلاح بالدور الإماراتي في اليمن، والتضحيات الجسمية التي تبذلها القوات الإماراتية وقوات التحالف والدماء الطاهرة التي امتزجت مع دماء اليمنيين وعمّدت أخوة اليمن بأشقائه، وهو ما يؤكد على وحدة الهدف والمصير المشترك.

كما ثمن قادة الإصلاح الدعم لا محدود لليمن واليمنيين وفي شتى المجالات العسكرية والتنموية والاقتصادية والإغاثية والإيوائية.

وأشار قادة الإصلاح إلى ما للإمارات وقيادتها الحكيمة منذ القدم من بصمات ومواقف تجسد الأخوة الصادقة والمتينة بين البلدين الشقيقين.

وأكد قادة الإصلاح على أهمية الدور الإصلاحي للعلاقة بين التحالف والشرعية لتجاوز جوانب القصور التي يستفيد منها الحوثيون بالدرجة الأولى.

بدوره.. أكد ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد خلال اللقاء حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على دعم كل الجهود المبذولة لمساعدة الشعب اليمني الشقيق على استعادة أمن وطنه واستقراره.

ويأتي اللقاء في سياق تكامل الجهود بين الشرعية بقياداتها السياسية والقوى السياسية الداعمة لها "ومنها الاصلاح" وبين التحالف العربي الداعم للشرعية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى