فر نسا تبحث عن قميص زيدان

فر نسا تبحث عن قميص زيدان

قررت دار كوتو بيغاري للمزادات سحب قميص لقائد المنتخب الفرنسي السابق زين الدين زيدان من مزاد كان مقررا السبت المقبل، وجاء القرار بسبب شكوك حول القميص.

وأعلنت الدار في وقت سابق إدراج قميص زيدان -الذي سجل به هدفين في مرمى البرازيل خلال نهائي كأس العالم 1998- ضمن مزاد، وكان من المتوقع أن يباع بنحو أربعين ألف يورو.

غير أن المسؤولين عن المزاد قرروا سحب القميص، بعد شكوك راودتهم عما إذا كان هو القميص الذي شارك به اللاعب في نهائي مونديال 1998.

وأوضح الخبير في المزادات جون مارك لينات أن تحقيقا سيتم إطلاقه لبحث إن كان القميص أصليا، والبحث عن القميص الأصلي الذي ارتداه زيدان خلال النهائي الذي انتهى لصالح فرنسا 3-1.

وقال لينات إنه متأكد من أن القميص أصلي، وكان مخصصا لنهائي مونديال 1998، لكنه يشك في أن زيدان ارتداه خلال الشوط الأول للمباراة الذي شهد تسجيل الهدفين في الدقيقتين 27 و46.

وأشار إلى أن القميص يمكن أن يكون زيدان ارتداه في الشوط الثاني، أو لم يرتده على الإطلاق.

وتخصص عادة الفرق الكبرى ثلاثة قمصان لكل لاعب خلال المباريات، يمكن أن يستعمل اللاعب قميصا خلال كل شوط، في حين يبقى الثالث احتياطيا في حال تعرض القميصين للتلف.

وذكرت دار المزادات في وقت سابق أنها حصلت على القميص من شريكة سابقة لشقيق زيدان، قالت إنها احتفظت به من دون غسيل 15 سنة، وأكدت أن القميص يحمل آثارا للعرق.

وقررت دار المزادات إدراج قميص آخر لزيدان في المزاد المرتقب، وهو القميص الذي ارتداه زيدان أثناء مباراة ودية ضد الجزائر عام 2001، وهي المباراة التي شهدت اجتياح الجماهير أرضية الميدان، غير أن هذا القميص قد يباع بنحو أربعة آلاف يورو فقط.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى