جرحى من الجيش يتظاهرون في مأرب للمطالبة بنقلهم لتلقي العلاج بالخارج

جرحى من الجيش يتظاهرون في مأرب للمطالبة بنقلهم لتلقي العلاج بالخارج

ناشد عشرات من جرحى الجيش الوطني بمحافظة مأرب الرئيس هادي ونائبه ورئيس الحكومة سرعة النظر والبت في علاجهم وسفرهم الى الخارج.

وقال بيان صادر عن وقفة احتجاجية أمام سكن الجرحى إن تأخر سفر الجرحى الى الخارج تسبب في تدهور حالات الكثير منهم، محملين الجهات المعنية وعلى رأسها اللجنة الطبية مسئولية ما يحدث من مضاعفات وإعاقات نتيجة عدم الاستجابة لمطالبهم.

ويحتاج نحو 700 جريح  للعلاج في الخارج، فيما موازنة علاجهم تواجه عراقيل لدى الجهات المختصة في الحكومة.

وكان رئيس الجمهورية وجه بصرف 10 ملايين دولار لعلاج الجرحى، ولم يصرف من المبلغ سوى الثلث فقط وأن ثلثي المبلغ لم يصرف حتى الآن رغم الحالات الحرجة لعشرات الجرحى بحسب مسؤول في اللجنة الطبية، وأن تكاليف علاج العشرات من الجرحى يتراوح، بين 30 - 50 ألف دولار، في الخارج.

وشدد المتظاهرون على ضرورة اعتماد ميزانية علاجهم كاملة غير منقوصة وإلغاء كافة الأعذار التي تحول دون سفرهم استكمال علاج العالقين في الخارج.

جدير بالذكر أنه لا يزال نحو 500 جريح يستكملون العلاج في مصر فيما توقف علاج العشرات منهم لأسباب مالية أيضا.

 

 

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى