إب.. مقتل امرأة مسنة في منزلها على يد مجهولين في المدينة وانتحار طفل في يريم

إب.. مقتل امرأة مسنة في منزلها على يد مجهولين في المدينة وانتحار طفل في يريم

 

أقدم طفل في الثالثة عشر من العمر على الإنتحار بمحافظة إب وسط اليمن بظروف وملابسات غامضة.

وقالت مصادر محلية بأن مدينة يريم استيقظت اليوم على حدث مأساوي فضيع ، حيث أقدم الطفل "أ  أ م" بقتل نفسه في ظروف غامضة عن طريق الشنق في غرفة في منزله.

وأضافت المصادر بأن الحادثة وقعت في منزل الطفل بحارة المصلى بمدينة يريم مؤكدين بأن الأسرة تعاني من ظروف معيشية صعبة غاية في التعقيد.

وتزايدت حالات الإنتحار مؤخرا بمحافظة إب بسبب تردي الأوضاع الإقتصادية والمعيشية بفعل الحرب والإنقلاب.

في السياق.. عثر أهالي حارة شعب المنيل، بمديرية الظهار، مركز محافظة إب، وسط اليمن، على جثة امرأة مسنة في منزلها، بعد يومين من فقدان التواصل بها.

وقالت مصادر محلية إن مواطنين من حارة شعب المنيل، عثروا أمس ، على جثة امرأة مسنة "70" عام بعد كسر منزلها، وعليها آثار ضرب وخنق.

وبحسب المصادر، فإن المرأة المسنة تدعى "دولة محمد عبدالله ناجي" تعرضت للسرقة قبل قتلها، حيث سرق ذهبها وتم نهب أموال كبيرة تحصلت عليها خلال الأيام الماضية، بعد بيعها لميراثها.

ونقلت المصادر بأن الأهالي أبلغوا المباحث الذين قاموا بدورهم بنقل الجثة إلى ثلاجة الموتى، ومباشرة التحقيقات في الحادثة.

وتنتمي المرأة القتيلة إلى قرية المحاوره عزلة سير بمديرية بعدان شرق محافظة إب وتسكن بإحدى الشقق جوار جامع السنة بمديرية الظهار بمدينة إب.

 

وتشهد محافظة إب فوضى أمنية عارمة، وانتشار واسع للجرائم الجنائية، وانتشار السلاح، في ظل عبث أمني تديره عصابات مليشيا الحوثي التي تسيطر على المحافظة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى