الملتقى الثالث لقيادات التوجيه المعنوي بمحور تعز يؤكد رفضه للتحريض ضد الجيش

الملتقى الثالث لقيادات التوجيه المعنوي بمحور تعز يؤكد رفضه للتحريض ضد الجيش

أقامت شعبة التوجيه المعنوي في محور تعز، اليوم الاربعاء، الملتقى الثالث لقيادات التوجيه المعنوي في الألوية والجبهات، وذلك برعاية قائد المحور اللواء الركن خالد فاضل ، وبحضور رئيس اللجنة الرئاسية مستشار قائد المحور العميد عبده فرحان سالم.

ويأتي تنظيم هذا الملتقى، ضمن الفعاليات التي يقوم بها محور تعز، للاحتفال بأعياد ثورة 26 سبتمبر و 14 من أكتوبر، والاعداد والتحضير لاستكمال عملية التحرير.

وفي الملتقى الذي أُقيم تحت شعار "التوجيه المعنوي ودوره في استكمال التحرير" رحب أركان محور تعز العميد عبد العزيز المجيدي بالحاضرون جميعاً.. مشدداً على أهمية ودور التوجيه المعنوي في مواجهة المليشيات الانقلابية والشائعات في معركة استعادة الوطن.

وأكد أركان حرب المحور على أن الجيش الوطني لن يقبل الاشاعات المغرضة التي يطلقها العدو، ووصف الجيش  بالمليشيات أو بالتبعية للأحزاب .

وقال "نحن حزب الوطن ويده الطولى ودرع الوطن المفدى، ولن نسمح لأحد أن يتجرأ على أبطالنا المرابطين في الثغور".

من جهته استعرض مستشار قائد المحور، العميد عبده فرحان سالم، مكانة التوجيه المعنوي ودوره في رفد الجيش الوطني وتحقيق النصر في مواجهة العدو.

ودعا العميد عبده فرحان، قيادة الجيش والسلطة المحلية والمواطنين كافة، الى توحيد الجهود نحو معركة التحرير الشاملة للمحافظة، والقضاء على مليشيات الحوثي التي أعاثت فسادا في عموم الوطن.

فيما تناول مستشار نائب رئيس الجمهورية، اللواء الركن سمير الحاج، تحديات الواقع ومحددات الخطاب الإعلامي.

 

وشدد اللواء سمير الحاج إلى توحيد الخطاب الإعلامي بغرض الحفاظ على معنويات المقاتلين باعتبارها العنصر الفعال لحسم أي معركة.

وقّدم الشاعر فؤاد الحميري ،ورقة العمل حول الأثر الخطابي التوجيهي واستشعار المسؤولية.

وأوضح الحميري، أن التوجيه المعنوي "عمل قيادي وأن مفتاح الروح المعنوية هي الثقة"، لافتاً إلى أن تعزيز ثقة الأفراد يقع ضمن أولويات الموجه.

 

 

 

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى