الحكومة تؤكد استنفاذ كل الوسائل لإخراج الميليشيا وتعلن إطلاق عملية عسكرية بالحديدة

الحكومة تؤكد استنفاذ كل الوسائل لإخراج الميليشيا وتعلن إطلاق عملية عسكرية بالحديدة

أكدت الحكومة مضيها نحو إعادة الشرعية إلى كامل التراب الوطني، بعد إن استنفذت كافة الوسائل السلمية والسياسية لإخراج الميليشيا الحوثية من ميناء الحديدة، وطالبت أكثر من مرة المجتمع الدولي بالقيام بواجبه تجاه المأساة الإنسانية التي يعيشها الشعب اليمني خاصة أبناء الحديدة جراء الممارسات الحوثية التي حولت الميناء إلى ممر للخراب والدمار عبر تهريب الأسلحة الإيرانية لقتل أبناء شعبنا اليمني.

وأشارت في بيان صادر عنها نشرته وكالة سبأ،  إلى أن تحرير ميناء الحديدة يشكل علامة فارقة في نضالنا لاستعادة اليمن من الميليشيات التي اختطفته لتنفيذ اجندات خارجية .. مضيفة أن تحرير الميناء يمثل بداية السقوط للحوثيين وسيؤمن الملاحة البحرية في مضيق باب المندب وسيقطع أيادي إيران التي طالما أغرقت اليمن بالأسلحة التي تسفك بها دماء اليمنيين الزكية .

وجددت الحكومة الشرعية التأكيد بأنها ستقوم بدعم من التحالف العربي بعد التحرير الكامل لميناء الحديدة بواجبها الوطني تجاه أبناء الحديدة وستعمل على التخفيف من معاناتهم والعمل على إعادة الحياة الطبيعية لكافة مديريات المحافظة بعد تطهيرها من الحوثيين الانقلابيين .

وبدأت قوات يدعمها التحالف بقيادة السعودية يوم الأربعاء هجوما على مدينة الحديدة الساحلية في اليمن، في أكبر معركة في الحرب المستمرة منذ نحو ثلاث سنوات بين التحالف وحركة الحوثيين المتحالفة مع إيران.

وقالت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا في بيان أصدره مكتبها الإعلامي إن طائرات وسفن التحالف تنفذ ضربات تستهدف تحصينات الحوثيين دعما لعمليات القوات اليمنية البرية التي احتشدت جنوبي أكبر موانئ البلاد.

وبدأت عملية ”النصر الذهبي“ بعد انتهاء مهلة حددتها الإمارات للحوثيين، الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء، لتسليم الميناء الوحيد الخاضع لسيطرتهم.

والحديدة المطلة على البحر الأحمر أكبر ميناء يمني ويمثل شريان حياة لليمنيين إذ يستقبل 80 في المئة من السلع الأساسية القادمة إلى البلد الفقير الذي تقول الأمم المتحدة إنه يصارع أكبر أزمة إنسانية في العالم. وتقول منظمة الصحة العالمية إن نحو 8.4 مليون يمني يعيشون على حافة المجاعة.

وأضاف بيان الحكومة" تؤكد الحكومة اليمنية مضيها نحو إعادة الشرعية إلى كامل التراب الوطني، لتؤكد أنها استنفذت كافة الوسائل السلمية والسياسية لإخراج الميليشيا الحوثية من ميناء الحديدة، وطالبت أكثر من مرة المجتمع الدولي بالقيام بواجبه تجاه المأساة الإنسانية التي يعيشها الشعب اليمني وخاصة أبناء الحديدة جراء الممارسات الحوثية التي حولت الميناء إلى ممر للخراب والدمار عبر تهريب الأسلحة الإيرانية لقتل أبناء شعبنا اليمني .

وتابع " أن بشائر النصر التي نعيشها اليوم ما كانت لتتحقق لولا التضحيات الجسام التي قدمها أبناء الجيش اليمني والمقاومة وقوات التحالف العربي والذين قدموا أرواحهم للوقوف أمام المشروع الحوثي الإيراني، ومن هذا المنطلق فإننا ندعو أبناء الحديدة إلى رص الصفوف لإفشال مخططات الميليشيا الإنقلابية التي أدخلت اليمن إلى نفق مظلم أثقل كاهل اليمنيين وحرمهم من الحياة الكريمة والعيش في إستقرار وأمان .

واكد بيان الحكومة أن تحرير ميناء الحديدة يشكل علامة فارقة في نضالنا لإستعادة اليمن من الميليشيات التي إختطفته لتنفيذ اجندات خارجية، إذ يشكل تحرير الميناء بداية السقوط للمليشيا الحوثية وسيؤمن الملاحة البحرية في مضيق باب المندب وسيقطع أيادي إيران التي طالما أغرقت اليمن بالأسلحة التي تسفك بها دماء اليمنيين الزكية .

وقال" أن الحكومة الشرعية لتؤكد بأنها ستقوم بدعم من التحالف العربي بعد التحرير الكامل لميناء الحديدة بواجبها الوطني تجاه أبناء الحديدة وستعمل على التخفيف من معاناتهم والعمل على إعادة الحياة الطبيعية لكافة مديريات المحافظة بعد تطهيرها من الحوثيين الإنقلابيين .

وشدد البيان على ان الحكومة ستعمل بكامل قدراتها وطاقتها على عودة الحياة إلى الحديدة، بعد أن عملت الميليشيا الكهنوتية على تدمير البنية التحتية والمرافق العامة عبر تحويلها إلى ثكنات عسكرية للقتل والدمار، إذ لم تسلم منها المدارس والمستشفيات والمرافق الحكومية التي عاثت فيها نهباً وخراباً .

 

واختتم البيان قائلا" يا أبناء شعبنا اليمني : ونحن نعيش هذه الأيام المباركة، فإننا بإذن الله سنزف عما قريب النصر لشعبنا اليمني بتحرير الحديدة وعودتها إلى حضن الوطن .

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى