الجزائر تفقد 16.8 مليار دولار من احتياطات النقد الأجنبي في 2017

الجزائر تفقد 16.8 مليار دولار من احتياطات النقد الأجنبي في 2017

 

 أعلن محافظ البنك المركزي الجزائري، محمد لوكال، الإثنين، أن احتياطات بلاده من النقد الأجنبي تراجعت بمقدار 16.8 مليار دولار، لتسجل 97.3 مليار دولار نهاية عام 2017، بسبب تراجع أسعار النفط الخام.

 

جاء ذلك خلال عرضه تقريرًا عن الوضع المالي للجزائر أمام أعضاء المجلس الشعبي الوطني (الغرفة الأولى للبرلمان).

 

وقال لوكال إن احتياطات النقد الأجنبي سجلت تراجعًا بقيمة 16.8 مليار دولار خلال سنة، بعد أن كانت 114.1 مليار دولار نهاية عام 2016 .

 

وكان وزير المالية الجزائري، عبد الرحمن راوية، توقع، في أكتوبر/ تشرين أول الماضي، تراجع هذه الاحتياطات إلى 85.2 مليار دولار بنهاية 2018، ثم 79.7 مليار دولار في 2019، وقرابة 76.2 مليار دولار أواخر 2020.

 

وسجلت احتياطات النقد الأجنبي الجزائرية أعلى مستوياتها في عام 2013، بقيمة 194 مليار دولار، لكنها تراجعت تدريجيًا بفعل تراجع أسعار النفط الخام.

 

ومنذ 3 أعوام تعاني الجزائر أزمة اقتصادية وشحًا في الإيرادات، بسبب تراجع أسعار النفط بأكثر من 55%.

 

وتقول السلطات إن البلاد فقدت أكثر من نصف مداخيل النقد الأجنبي، من 60 مليار دولار في 2014، إلى 27.5 مليار دولار نهاية 2016.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى