حلب.. الغطرسة وهزلية الكبار

حلب.. الغطرسة وهزلية الكبار

الخمسة الكبار واصلوا ادوارهم الهزلية الليلة الماضية في مجلس الأمن وهم يعقدون جلسة عزاء حلب الشهباء باعتبارهم أولياء أمور العالم، وعلى الهواء مباشرة تابع الملايين التراشقات بين المندوبين المختلفين وبعضهم يهاجم بعضا وعلى الرغم ان سفراء الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا أوشكوا على ان يذرفوا الدموع!! متأثرين بما يحصل من مذابح بربرية يندى لها الجبين في حلب، وراحوا يكيلون الاتهامات للنظام الروسي باعتباره الجزار الأكبر في هذه المذبحة، الا ان رد السفير الروسي كان صاعقا وصلفا وهو يحذر الجميع وفي المقدمة الولايات المتحدة الامريكية انه ليس من حقهم ان يعظوه في هذا المقام باسم الأخلاق والانسانية والرحمة وحقوق الانسان، وراح يذكرهم بممارسات الولايات المتحدة على وجه الخصوص سيئة الصيت، في هذا الجانب، ومضى الكبار يتهم بعضهم بعضا في اكبر ملف عالمي تعاني منه البشرية اليوم (ملف الاٍرهاب) ووصل الامر بالسفير الروسي تشوركين ان يتهم الأمريكان بمسؤوليتهم المباشرة عن صناعة الاٍرهاب في العالم ليعيد للأذهان اتهامات الرئيس الامريكي الفائز ترامب للمرشحة الديمقراطي كلينتون في هذا الملف، ولم ينس السفير الروسي ان يدلل على إنسانية بلده وسلوكها الاخلاقي وهو يؤكد انهم سمحوا بمغادرة سبعة آلاف من مواطني حلب!!! واما بقية السكان بعشرات الآلاف الذين ظلت العنجهية الروسية تسحقهم بنيران طائراتها على مدى أسابيع فهؤلاء لا يحصيهم ولا يلقي لهم بالا!!


لقد كان العجز هو سيد هذه الجلسة والسفير الفرنسي يناشد، انه لا بد من القيام بشيء الان!!! فما يحدث امر غير مقبول!!! واما السفير البريطاني فقد كان موقفه أشد بؤسا وهو يقول ان هذا اليوم يوم مظلم!!! واستمر مخاطبا السفير الروسي  بأسلوب العرب البلاغي بأن سقوط حلب لاتعني انتصار الأسد!!! وان مجلس الأمن لا يمكن أن يغمض عينيه إزاء هذا النزاع المرعب في هذا القرن!! ولا يمكن أن تشغلنا المزاعم الكاذبة بشأن الحرب على الإرهاب!!! ولا يجب أن تكون هناك حصانة لهذه الجرائم التي ارتكبها الأسد وداعموه الإيرانيون والروس!! 


 ووصلت الجلسة الى نهايتها وكان الكلام الفصل للعنجهية الروسية في هذه المهزلة الاممية وسمع العالم السفير الروسي وهو يقول ان التقارير التي تصل منذ ليلة أمس تؤكد أن القوات السورية مسيطرة بشكل شبه كامل على شرق حلب.

انها لغة الغطرسة وهزلية الكبار!!


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى