في لقاء عسكري موسع في عدن.. بن دغر: اختلال الجبهة الداخلية مساعدة واضحة للعدو

في لقاء عسكري موسع في عدن.. بن دغر: اختلال الجبهة الداخلية مساعدة واضحة للعدو

أكد لقاء عسكري وأمني موسع في العاصمة المؤقتة عدن برئاسة رئيس الوزراء الدكتور / أحمد عبيد بن دغر / أكد الاجتماع وقوفه خلف القيادة الشرعية حتى استكمال انهاء الانقلاب، مشدداً على أهمية التفاف الجميع  لاستعادة الدولة والشروع في بناء اليمن الاتحادي الجديد وفق مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل.

وفي اللقاء شدد / بن دغر /  على ضرورة الاستفادة من الإمكانيات المتاحة في بناء المؤسسة الامنية والعسكرية بطريقة سليمه تتجاوز اخطاء الماضي، مشيرا الى ان اليمنيين في معركتهم مع الارهاب والانقلاب، يقفون إلى جانب قواتهم المسلحة والامن التي هي الركيزةَ الاساسية لحماية السيادة الوطنية وضمانِ الأمن والسلم الأهلي.

ودعا / بن دغر/  الى تجنب الصراع في الجبهة الداخلية والالتفاف حول الشرعية ونبذ الخلافات، فوحدة الموقف العسكري والسياسي والاجتماعي شرط اساسي للنصر على العدو، مؤكداً أن اختلال الجبهة الداخلية مساعدة واضحة للعدو وخدمه كبيره نقدمها له.

وقال / بن دغر /  "لسنا في حاجة إلى صراع مع من يقف معنا في نفس الجبهة، ولن ينجح المتآمرون في الدفع نحو ذلك، فهدفنا وغايتنا واضحة على مستوى الحكومة الشرعية والتحالف العربي بقيادة السعودية".

ولفت / رئيس الوزراء / الى أن اختلاف الرؤى حول الخيارات الوطنية الكبرى، يجب ألا تتحول من أدوات سياسية مشروعة إلى معاول لهدم الدولة والسلطة الشرعية كونها الاطار الجامع لليمنيين في هذه المرحلة الاستثنائية الحرجة، التي تقتضي المصلحة العليا الالتفاف حولها، وحماية مؤسساتها وتفعيلها وعدم منازعتها دورها أو صلاحياتها.

وأكد أن شكل الدولة والوحدة التي نريد هي دولة يمنية اتحادية من ستة اقاليم، والتي توافقنا عليها في مؤتمر الحوار وهو توافق يحصل لأول مره بين اليمنيين على شكل الدولة وتوزيع الثروة والسلطة وهي تجربة جديدة على مستوى اليمن والمنطقة.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى