شبوة.. المليشيا تنتزع اعترافات مفبركة من مختطفين في بيحان بينهم أطفال

شبوة.. المليشيا تنتزع اعترافات مفبركة من مختطفين في بيحان بينهم أطفال أحد الأطفال المختطفين وهو يدلي بتصريحات تحت التهديد

شهدت مديرية بيحان شمال  محافظة شبوة  خلال الاشهر القليلة الماضية حملة اعتقالات كبيرة قامت بها ميلشيات الحوثي والمخلوع صالح حيث تجاوز عدد المختطفين المئة مختطف.

مصادر حقوقية كشفت عن تجاوزات كبيرة لمبادئ حقوق الانسان والمواثيق الدولية حيث يتعرض المختطفون للتعذيب والاحتجاز القسري والسجن الانفرادي دون اي تهم حقيقة او تقديم للعدالة.

 والد احد المختطفين تحدث "للصحوة نت" عن عملية اختطاف ابنه البالغ من العمر 17 عام من امام منزله قبل خمسة اشهر وعن معاناة اسرته لفقد ابنها واختطافه دون اي مبرر حيث يقبع في سجون الميلشيات في ذمار دون مراعاه لصغر سنه ومع انعدام كامل لجميع حقوقه الرئيسية حيث تحدث والد المختطف عن تحويلات مالية يقوم بها لابنة لتوفير معيشته حيث تتعمد الميلشيات عدم توفيرها للمختطفين.

كما اشار والد المختطف والذي تتحفظ الصحوة نت عن ذكر اسمه بنا على طلبه عن وعود متكررة لإطلاق سراح ابنه مع زملائه المختطفين منذ اشهر لكنها بائت بالفشل.

من جانب اخر بثت قنوات تابعة للميلشيات خلال اليومين الماضية تسجيلات لما اسمتها اعترافات للاطفال المختطفين عن قيامهم بعمليات ضد الميلشيات في بيحان.

مصدر حقوقي في بيحان  نفى تلك الاحاديث المزعومة للانقلابيين، مؤكداً  أن الميلشيات تعتمد التضليل واغرا المختطفين ووعدهم بالافراج عنهم مقابل اعترافات كاذبة بالإضافة إلى اجبارهم على قراءة كلام مكتوب تحت تهديد السلاح.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى