• من قتل هارون؟

    من قتل هارون؟
    عبدالمؤمن ميسري

    منذ بضع سنواتٍ عرف الناس هارون التميمي .. أنشودةٌ صوفية صافية.. صدح بها فتى يافع.. ومزجها بتلقائيته وعفويته.. كان لها أن تنتشر عبر منصات التواصل الاجتماعي مبشّرة بقدوم صوت جميل إلى عالم الإنشاد.. كانت الأنشودة تتغنّى بمعرفة الله كشرط أساسٍ في صلاح الحياة الدنيا قبل صلاح الآخرة.. وفي صلاح الذات قبل

  • يوم مشمس في كوالالمبور

    يوم مشمس في كوالالمبور
    فيصل علي

    هذه المدينة بلا أرصفة ..بلا أزقة .. بلا مشردين.. بلا موسيقى، الحياة فيها أشبه بعذاب القبر المختلق ، الفقراء الذين يمشون المسافات الطويلة في كل مدن الدنيا لا طرق يمرون فيها هنا، فقط الطرق السريعة وسكك القطارات و فضاء شبه مغلق على الحمام و عصافير الغابات. بارات الليل وزوايا جماعات الجنس الثالث وأوك

  • مأرب سفينة الوطن

    مأرب سفينة الوطن
    فكرية شحرة

    صديقتي المقيمة خارج اليمن والتي تنقلت بين دول كثيرة واستقرت في القاهرة ترى في مأرب مدينة غير صالحة للحياة . ربما أعذرها فهي لم تعش أربع سنوات تحت حكم الحوثيين كي تعلم كيف أننا نرى ملامح دولة في مارب؛ لم تعايش اختفاء أبسط حقوق المواطنة وأدنى متطلبات الحياة من كهرباء وماء وغاز وأجور موظفين تحت حكم ال

  • امتحان الطالب و امتحان المسؤول !

    امتحان الطالب و امتحان المسؤول !
    احمد عبدالملك المقرمي

    هل يمكن القول أن الحياة أسئلة و إجابات؟ أم الأكثر دقة أن نقول: الحياة مشاكل و حلول؟ أم ندع التشاؤم جانبا فنقول بأن الحياة رسالة و أهداف و لها متطلباتها؟ لنقف هنا إذن بأن للحياة متطلبات و وسائل و جهود لا بد منها للوصول إلى تحقيق أهداف الرسالة المنوطة بالحياة. يقف الطالب أمام ورقة الامتحان لي

  • الإيمان باليمن

    الإيمان باليمن
    فيصل علي

    "أي طباخ يستطيع إدارة البلاد" لينين حتماً ستخرج اليمن من هذا المأزق الذي وضعت فيه بفعل فاعل، حتى لو كثرت المشكلات والفتن في هذا التوقيت لا مشكلة أيضاً، فالبلد مستمرة في إخراج أوجاعها وعللها، حتى يتسنى للأخصائيين تشخيص حالتها ووضع العلاج لكل جرح على حده. ما إن اندلع انقلاب الهمج ف

  • المناكفات عجز وعوائق

    المناكفات عجز وعوائق
    احمد عبدالملك المقرمي

    بنو أنف الناقة! تلك تسمية لحقت بعشيرة من عشائر العرب عانى أصحابها بسبب هذه التسمية الكثير؛ لأنها كانت مثار سخرية و ازدراء، والسبب في ذلك أن جدا لهم نحر ناقة فوزعها بين أبنائه و نسي أحدهم، الذي جاء و لم يعد عند أبيه غير رأس الناقة، فتأسف له أبوهو أعطاه الرأس، فأمسك بأنف الناقة و مضى به،فرآه الناس، فأ

  • الفضول.. أيقونة الثورة

    الفضول.. أيقونة الثورة
    عبدالمؤمن ميسري

    في مثل هذا اليوم من ست وثلاثين سنة رحل عن دنيانا الشاعر الثائر عبد الله عبد الوهاب نعمان المعروف بـ (الفضول) بعد أن تغنى ما يزيد عن عقود ثلاثة في محراب الحب والثورة، ووصل بقصائده الجميلة إلى وجدان عموم اليمنيين في مختلف مدنهم وقراهم. ومن المهم الإشار في سيرة هذا الشاعر العملاق إلى مرحلة ثورية في غا

  • يكفي صراعا

    يكفي صراعا
    يسلم البابكري

    من جديد يعود قرع طبول الحرب في عدن على الاقل في الاعلام ووسائل التواصل والحرب تبدأ دوما بالكلام وإن كنا نتمنى أن يجنب الله عدن شر القتال والقتلة.. في وقت كهذا نحتاج الى تجرع مرارة الصراحة التي تقول أن الارضية للصراع في عدن قد هيئت بشكل مناسب عبر العبث بوعي الناس بشكل فضيع ليكون قابلا لامتصاص الخد

  • ما زال الحوثيون هناك..!

    ما زال  الحوثيون هناك..!
    علي أحمد العمراني

    قطع راشد مشورا طويلا، مشيا، كعادته كل صباح.. كان مشتاقا لرؤية كل شيء كما كان في قريته، قبل الحوثيين والنزوح والحرب .. عادة يجد راشد متعة في الجلوس على المرتفعات لينظر منها إلى أقصى مدى في كل الجهات ..عند ما هم بالقعود على تل كان يعتاد القعود عليه في سنوات عمر مضت، وجد أنه قد ارتفع كثيرا، وصار جب

  • السابق صفحة 1من 12 التالي

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى