• جغرافوية الهوية.. أو في عمق الأزمة اليمنية (3)

    جغرافوية الهوية.. أو في عمق الأزمة اليمنية (3)
    سليم بن عبدالعزيز

    خامساً: جغرافية العامل السياسي والنفسي والثقافي: --------------------------------------------------------------- *السياسية: وتتمثل بالاتي: 1-خلل النظام السياسي البنيوي والعميق والذي صمم لصالح فئات ومناطق بعينها، مما اشعر الاخرين بالضيم والاقصاء والتهميش وحتى احساسهم على انهم توابع لمناطق اخرى ومل

  • جغرافوية الهوية.. أو في عمق الأزمة اليمنية (2)

    جغرافوية الهوية.. أو في عمق الأزمة اليمنية (2)
    سليم بن عبدالعزيز

    ثالثاً: جغرافية المورد الاقتصادي و الثروة - حيث أن ثمة مناطق بعينها كمديريات او محافظات او حتى رقعة جغرافية اكبر لها ميزات في مجال معين ويمثل العصب الحيوي والشريان الرئيس للنظام السياسي برمته كالنفط والغاز وما يقوم به هذا القطاع الاكثر حيوية واكثر تعبيرا عن ذلك هي محافظات بعينها كحضرموت ومارب وش

  • الحرب.. وأم الخسارات

    الحرب.. وأم الخسارات
    أبو بكر الوادي

    رغم كل ما يمكن قوله عن قدرة الشعب اليمني على تحمل ويلات الحرب، واستعداده الفطري للتعايش مع الدواهي والنوازل، بشكل سلس قلّ أن تجدَ له شبيها لدى الشعوب الأخرى؛ إلا أن إنكار تأثيرات الأوضاع البائسة التي يعيشها ـ وخاصة على النسق الإخلاقي ـ أمر يحمل الكثير من المبالغات والمغالطات في آن. تعني الحرب ضمن م

  • شبوة.. عامان من التنمية والازدهار

    شبوة.. عامان من التنمية والازدهار
    يسلم البابكري

    في نهاية شهر نوفمبر ٢٠١٨ كانت قد وصلت للأخ محمد صالح بن عديو مؤشرات للتهيؤ للمهمة الشاقة والتحدي اﻷصعب لقيادة محافظة شبوة في مرحلة ﻻ ينقصها التعقيد وﻻ التحديات ، بدى الرجل منزعجا على غير عادة الكثير ممن ينظر الى موقع السلطة كمكسب ، كان يعي أن هناك خيارين إما نجاح في واقع عوامل الفشل فيه أقرب أ

  • أحفاد أبي عبد الله الصغير !

    أحفاد أبي عبد الله الصغير !
    احمد عبدالملك المقرمي

    كان يوم 25 نوفمبر 1491م. يوما لا يوصف بؤسا، و سوادا، و كآبة ، و حزنا ! إنه اليوم الذي وقّع فيه أبو عبد الله الصغير على تسليم غرناطة - آخر معاقل المسلمين بالأندلس - للملكين الكاثوليكيين فرناندو و إيزابيلا ! إبك كما تشاء يا أبا عبدالله الصغير، فبكاؤك بما عليه أمثالك - اليوم- موقفا من مواقف الشر

  • الحياة خارج معادلة السنين

    الحياة خارج معادلة السنين
    أحمد عثمان

    الحكمة التي أومن بها تؤكد أن الشيخوخة والكهولة هي أولا وأخيرا قرار بيد صاحبها فاختر قرارك بنفسك وعش بحسب قرارك. فربما ترى شابا في عمر التسعين لا يلملم أشياؤه ضجرا ولا يضع عصاة المسافر جانبا بل يحافظ على كل ما يمكن الحفاظ عليه في روحه من شباب وطفولة وحركة ومرح وطموح ومشاركة بالكلمة والتفكير بكل رصيد

  • جغرافوية الهوية: أو في عمق الأزمة اليمنية

    جغرافوية الهوية: أو في عمق الأزمة اليمنية
    سليم بن عبدالعزيز

    اليمن تحتوي على كل ما في العالم( أ/عبدالله البردوني. *ثمة عوامل مختلفة تحاول الورقة سبرها وتبيانها واستكشاف كنهه أبعادها حيث جعلت الجغرافيا كأحد المحددات والعناصر المشكلّة للهوية في اليمن وصولاً الى جعل الجغرافيا تلك هوية قائمة بذاتها ومعبرة عنها، وهذا ما ستبينه الورقة تباعا وبما يفي بالعنوان ويجلي

  • معركة الجمهورية لا سواها

    معركة الجمهورية لا سواها
    يحيى الأحمدي

    منذ 10 أشهر لم تتوقف المعركة على حدود مارب، استماتة حوثية حد الانتحار، ونسق يتبعه نسق، وسط بطولة نادرة من قبل أفراد الجيش الوطني المسنودين بالمقاومة الشعبية.. بمهارة عالية يواجه الجيش الوطني معركة أطلق عليها الحوثي اسم (النفس الطويل)، وبتكتيك قتالي يعتمد أبطال الجيش خططا عسكرية من بينها مصيدة الكما

  • معركة الكسارة و ومضات قبلها

    معركة الكسارة و ومضات قبلها
    احمد عبدالملك المقرمي

    كان يوم عرفة عام 1436 يوافق يوم 23 سبتمبر 2015م. و هو اليوم الذي تحرك فيه وفد مجلس تنسيق المقاومة الشعبيةبتعز إلى عدن للقاء بالأخ المشير عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية. كانت عدن - المدينة الساحرة بجمالها و هدوئها و طيبة أهلها - قد طهرها الأبطال من مليشيا الكهنوت، و كانت آمال و أحلام الحال

  • السابق صفحة 1من 12 التالي

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى